عيد الأضحى في تركيا

عيد الأضحى في تركيا

تركيا بلد اسلامية مليئة بالتاريخ المزدهر، حيث بناها العثمانيون وحافظوا عليها، وأصبح سكانها يحترمون العادات والتقاليد ويتمسكون بها، حيث يعطون اهتماما كبير للمناسبات الاحتفالات، والأعياد ومن أجمل التقاليد التي يقوم بها الشعب التركي و تتسم بالطابع الإسلامية مثل صلة الرحم واكرام الضيف، والتصدق على الفقراء .

عيد الأضحى في تركيا 1 غير مصنف, استكشف تركيا

Photo by Serkan Turk on Unsplash

:عيد الأضحى عند الأتراك 

يعتبر عيد الأضحى أحد أهم المناسبات التي يوليها الشعب التركي اهتماما كبيرا، حيث ُيصادف عيد الأضحى المبارك اليوم العاشر من شهر ذي الحجة، ويأتي ُمتوّجاً بعد شعائر الحج و وقوف حجاج بيت هللا الحرام على جبل عرفات، و يعتبر هذا العيد ذكرى لقصة إبراهيم عليه السالم عندما أراد التضحية بابنه إسماعيل تلبية ألمر هللا، لذلك سمي هذا بعيد الأضحى حيث يقوم المسلمون بالتقرب إلى هللا في هذا اليوم بالتضحية بأحد الأنعام )خروف، أو بقرة، أو إبل(، وتتنوع عادات وتقاليد العيد في تركيا وتختلف من منطقة الاخرى، ولكن أهم ما يحرص عليه الأتراك من بين العادات والتقاليد هو قضاء أيام العيد

وسط الأهل، و العيش في أجواء من البهجة التي تعم في أنحاء البالد .

كيف يبدأ الأتراك بالتحضير لعيد الأضحى المبارك ؟

بالرغم من وجود بعض الاختلافات فيما يتعلق بفعاليات استقبال العيد ما بين تركيا والدول اإلسالمية األخرى، لكن هنالك العديد من الأشياء المتشابهة، ويستعد الأتراك بلهفة استقبال عيد الأضحى المبارك والاحتفال به، وتأتي تحضيراتهم على النحو التالي 

  • يقومون بحملة تنظيف المنزل بشكل يشمل جميع مقتنياته .
  • تعليق أضواء الزينة تعبيرا ًعن الفرح والسرور بقدوم العيد .
  • شراء الملابس الجديدة الستقبال العيد بكامل الفرح والسرور .
  • شراء الأضحية قبل شهر على الأقل، حتى يتم الاعتناء بها جيدًا، وفي يوم الوقفة تبدأ عائلة الأتراك بتحضير الحناء لتقوم كل عائلة بتحنية أضحيتها ، وهذه العادة أخذها الشعب التركي من قصة النبي إبراهيم الذي كاد أن يضحي بابنه إسماعيل لوال أن أرسل له هللا كبشاً ليقدمه قرباناً هلل تعالى وكان هذا الكبش مزيناً ومصبوغاً .
  • يبدأ الأتراك بزيارة قبور أهاليهم من بعد صلاة العصر ليوم عرفة، وتستمر الزيارات إلى ما قبل صلاة الظهر في يوم العيد .

كيف يستقبل الأتراك أيام عيد الأضحى ؟

:صالة العيد 

تبدأ المساجد بالتكبير الله أكبر لا إله إلا الله ، الله أكبر الله أكبر ولله الحمد الله أكبر كبيرا والحمد لله كثيرا، وسبحان الله بكرة وأصيلا لا إله الله وحده، صدق وعده، وهزم الأحزاب وحده، لا اله الا الله ، بعدها يبدأ الجميع بتجهيز أنفسهم ، وارتداء الملابس الجديدة واضافة أجمل العطور التي تدل على بهجة العيد، ثم يتوافدون للذهاب الى صالة العيد في المساجد، وتشهد مساجد مدينة اسطنبول التاريخية الكبيرة منها مثل جامع السلطان أحمد والسليمانية ازدحاما كبيرا، وبعد الانتهاء من أداء صلاة العيد يجلس البعض للاستماع إلى الخطبة ، وبعد انتهاء خطبة العيد يقف المصلون في صف واحد للمعايدة، وخالل المعايدة ُتقبل يد الكبار تعبيرًا عن الاحترام والتقدير لهم، وتعتبر جملة “ليكن عيدك مبارك” الجملة التي يستخدمها المصلون لمباركة بعضهم البعض بقدوم العيد،

  • تصدح بالتكبيرات في المدينة، ثم يقوم الأتراك بتوزيع الحلوى و السكاكر على الأطفال
    • التقاط الصور .

:ما بعد العودة من صلاة العيد 

تبدأ عملية نحر الأضاحي، وتخصص الدولة أماكن معينة للذبح وتقوم هي بجمع البقايا والتخلص منها وتنظيف تلك الأماكن وبعد ساعات معدودة من الذبح يقوم رب العائلة بنفسه بتوزيع أضحيته على الفقراء والمساكين، الأمر الذي يعبر عن التكافل والرحمة، كما تفوح رائحة اللحم من المنازل التي تم تنظيفها استقبال العيد، ويعتبر طبق “صاج قاورما وهو عبارة عن لحم مقطع يطبخ مع السمن والدهن من أشهر الأكلات التركية في استقبال عيد الأضحى، و هذا إلى جانب الحلويات والبقلاوة التي تقدم مع كوب الشاي الشاي التركي .

 :الزيارات العائلية

تعد الزيارات العائلية من العادات األساسية عند الأتراك في الأعياد، والتي يشتركون بها مع الشعوب العربية، حيث تبدأ زيارات الأقارب والجيران بعد صالة الظهر، وتبدأ هذه الزيارات بالكبار وتنتهى بالصغر، ويُستقبل الزائرون بالحلوى، لا سيما الحلقوم أو البقلاوة، والكولونيا .

:أين يذهب الأتراك في عيد الأضحى 

تركيا دولة جميل، وتوجد فيها الكثيرِ من الأماكن الذيُيمكن أن يزورها الناس في العيد، ويسعد الشعب التركي بالخروج إلى الحدائق والمتنزهات ومدن الملاهي لقضاء أمتع الأوقات في أيام العيد، بالنسبة للأطفال يذهبون في برفقة األصدقاء لمشاهدة األلعاب التركية المعروفة، مثل هاكيفات، والكاراجوز، مجانا دون أي مقابل مادي، كما يجد البعض الفرصة للقيام بالسياحة الداخلية بين أجمل المدن مثل بورصة، اسطنبول، كبادوكيا أنطاليا، مرسين، ازمير، وخاصة أن عيد الأضحى لهذا العام يتزامن مع العطلة الصيفية، وأيضا تقوم بعض الأسر التركية في عطلة عيد الأضحى بالذهاب إلى المنتجعات التركية المعروفة مثل: أوزنجول، آيدر، شاطئ الرا، منتجع الجار، منتجع نيرمال، شلالات دودن وتلة العرائس التي تتميز بجمالها الأخاذ، والتي تزدحم السائحين العرب والأجانب في هذا الوقت .

عيد الأضحى في تركيا 2 غير مصنف, استكشف تركيا

Photo by Daniil Vnoutchkov on Unsplash

 :السياحة في تركيا في عطلة عيد الأضحى 

تعد تركيا من أجمل المناطق السياحية حول العالم، وهي تزخر بالأماكن السياحية، التاريخية الدينية والترفيهية، وموقعها الاستراتيجي المميز لكونها تجمع بين الطابع الأوروبي ، والطابع الشرقي لذلك فهي تعتبر المقصد الأول للسياح الراغبين في قضاء عطلة العيد لتجربة طقوس سياحة جديدة ومتعددة خارج بلدانهم، حيث يحظى السياح الذين يزورون تركيا في عيد الأضحى للعديد من احتفالات الشيقة التي تتميز بأجوائها الرائعة والمميزة والتي تنتشر في جميع أنحاء الدولة المختلفة .

:شارع الاستقلال في اسطنبول 

ليس هناك أروع من قضاء الوقت أثناء عيد الأضحى في شارع الاستقلال المشهور في اسطنبول، حيث يتم تزيينه بالزينة الخاصة بعيد الأضحى والأضواء المثيرة الامر الذي يلون الشارع ويضيئه بصورة من الخيال في ساعات الليل، وُينصح بزيارته إبتداًء ساعات الغروب عندما ُتضاء المصابيح الساحرة و تسمع الموسيقى من جميع المطاعم و المقاهي وتبدأ الاحتفالات، ومن الممكن تناول الحلويات الشرقية الخاصة في عيد الأضحى التي تعرض في هذا الشارع للبيع والاستمتاع بموسيقى العازفين الذين يعزفون الموسيقى التركية الشعبية في الشارع والاستمتاع بأجواء الاحتفال .

عيد الأضحى في تركيا 3 غير مصنف, استكشف تركيا

Photo by Alwin Kroon on Unsplash

 

 :ساعات كوليسي في إزمير

نظرا لكونها أهم معلم سياحي وتاريخي في مدينة إزمير التركية، تقدم هذه الساحة المركزية التي تقع في وسطها ساعات كوليسي العثمانية تجربة مميزة وفريدة من نوعها في أيام عيد الأضحى حيث يتجمع السكان المحليين والسياح في ساعات المساء في هذه الساحة ليستمتعوا بأجواء المبهجة من خالل الإضاءة الجميلة التي تضاء فيها الساعات والأشجار من حولها والموسيقى الممتعة التي ُتعزف وأيضا الحلويات الشرقية الخاصة بالعيد التي تعرض للبيع في أنحاء الساحة، فهذا هو الموقع المثالي والالتقاء بالمسلمين الذين يحتفلون في العيد في إزمير .

:مهرجان الباليه والأوبرا في أسبندوس 

وهو عبارة عن موقع أثري روماني قديم وخالّب يبعد ساعة واحدة عن مدينة أنطاليا ويقع وسط الطبيعة، حيث يتكون الموقع من مدرج روماني كبير الحجم تم الحفاظ عليه بشكل ممتاز عبر العصور، وتقام فيه خالل جميع ليالي عيد الأضحى العروض المسرحية الشيقة، مما يتيح للسياح الذين يقصدونه في العيد القادم المشاركة في مهرجان أسبندوس العالمي لرقص الباليه وغناء الأوبرا ومشاهدة أروع العروض المسرحية ذات المستوى العالمي، لهذا وكون حجز الفنادق في أنطاليا عادةً ما يكون شامل كل شيء ومبرمج لتوفير الراحة الكاملة للعائلات والأزواج، يشكل هذا المهرجان فرصة ال تعوض تحول إجازة العيد في أنطاليا إلى تجربة سياحية وترفيهية متكاملة .